شاهد كيف سخر العالم من “فضيحة ملعب رادس” بين الوداد والترجي


   تفاعلت صحف عالمية شهيرة مع مهزلة وفضيحة الفار في المباراة التي جمعت بين الوداد الرياضي المغربي ونظيره الترجي التونسي برسم مباراة إياب نهائي مسابقة دوري أبطال افريقيا لكرة القدم، التي تعرض فيها نادي الوداد الرياضي لكرة القدم لمؤامرة كبيرة.

  وكانت الصحيفة الاسبانية الشهيرة “أس ” قد أوردت خبرا في الموضوع جاء فيه  “الوداد يرفض مواصلة اللعب بعد إلغاء هدف له ورفض اللجوء إلى تقنية “الفيديو” المعطلة أو الغير موجود أصلا… ووصفت ليلة المباراة  بالمريرة والبشعة.

وفي نفس السياق أوردت صحيفة “AFP” الفرنسية خبرا حول فضيحة الفار بعنوان” الترجي التونسي بطلا وسط الارتباك بعد ساعة ونصف من الانقطاع”

أما صحيفة “ليكيب” الفرنسية، فقالت إن تتويج الترجي التونسي بلقب عصبة الأبطال الإفريقية تم في ظروف لا رياضية وطبعه الهواية والارتجال، بعد العطل الذي أصاب تقنية الفيديو وخوض النزال بدونه، غير مستبعدة أن تكون للفضيحة تابعات في الأيام المقبلة

  ولم يفت صحيفة “فرنس بريس” أن تدلي بدلوها في الموضوع حيث قالت إن الوداد الرياضي تمكن من تسجيل هدف صحيح، غير أن طاقم تحكيم المباراة رفضه لسبب غير واضح.