Uncategorizedآخر المستجداتأخبار المحترفينالأخبارالبطولة الاحترافية المغربيةالسلايدر

لاعب الرجاء محمود بن حليب يعتذر للجماهير عن تصريحه المثير للجدل بعد التتويج

   قدم مهاجم الرجاء البيضاوي محمود بن حليب اعتذارا عن التصريح الذي صدر عنه مباشرة بعد فوز النسور الخضر بكأس الكةنفدرالية الإفريقيا، إثر تفوقهم على فيتاكلوب الكونغولي في العاصمة كينشاسا، بحصة (4/3) من مجموع مبارتي الذهاب والإياب مستفيدين من الفرق المسجل في مباراة محمد الخامس بالبيضاء.

     وكان بنحليب قد صرح عقب مباراة الكأس الثانية للرجاء برغبته في الخروج من الرجاء ومهاجما بعض الجماهير التي قال إنها تهاجمه وقال: “حان الأوان لمغادرة فريق الرجاء، وأود أن أخبر الأشخاص الذين كانوا يشككون في قدرات محمود بنحليب، أنكم وقفتم على مستوى بنحليب بمسابقة الكاف، وأتمنى أن تشاهدوا أكثر من ذلك عندما سأغادر الرجاء وأنا قريب من تحقيق ذلك” مبديا سعادته بتواجده ضمن لائحة أفضل لاعب إفريقي لهذه السنة.

  ليعود بعد ذلك في تصريح جدديد اعتذر من خلاله للجماهير الخضراء التي عبرت عن تذمرها البالغ على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي من تصريحه السابق، عبر فيديو مصور وضح من خلاله أسباب تصريحه السابق مؤكدا أنه جاء في لحظة غضب كنتيجة لاستفزاز أحد الصحافيين، وبعض الجماهير التي سبته وسبت والديه ما سبب له آلاما كبيرو،ما أثار عصبيته. وأضاف أنه يكن الاحترام  والتقدير لجماهير الرجاء الحقيقية ولجماهير بنحليب. 

 مؤكدا في النهاية أنه لن ينسى فضل الرجاء حتى وإن كتب له الانتقال لفريق آخر، وأنه في الوقت الراهن مازال مستمرا مع الرجاء ولا يفكر في مغادرته ولم تأتيه أية عروض، وأنه يرتبط مع الرجاء بعقد سيستمر لموسم ونصف. وزاد أنه يفكر في  الاستمرار مع الرجاء ولوقت طويل.

جدير بالذكر أن بنحليب توج بجائزة هداف الكنفدرالية الإفريقية بعدما سجل 12 هدف طيلة مشوار المنافسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق